البرنامج القومي لمتطوعي صحة المجتمع

طباعه الصفحة

يهدف البرنامج لرفع معدل الوعي الصحي وزيادة مساهمة الأفراد بالمجتمع في رفع المستوى الصحي ،بما يحقق أقصى الأهداف لتحسين ظروف الحياة بالنسبة للمستفيدين، كما يعمل على تمكين المتطوعين للمساهمة النشطة في كافة مجالات العمل الصحي في المجتمع ، بالتنسيق مع الجهات الرسمية والشعبية وتحريك المجتمعات للاعتماد على الموارد المحلية إلى جانب بناء قدرات جمعية الهلال الأحمر السوداني من النواحي الصحية للمجتمع عن طريق شبكة المتطوعين وتقديم الخدمات للأكثر حاجة فى المجتمع من الرعاية الصحية والإسعافات الأولية والإستعداد للطوارئ الصحية والتثقيف الصحي ومحاربة مرض الأيدز.

يقوم البرنامج بتقديم خدمات الإسعافات الأولية في المجتمع، مكافحة الأمراض المستوطنة (الملاريا)،  إصحاح البيئة وصحة المياه ومكافحة الأيدز والإجراءات الوقائية وتقليل الوصمة، القيام بالزيارات الميدانية بغرض التثقيف الصحي وتنفيذ المحاضرات التثقيفية.

تمكن البرنامج من تكوين الفرق المجتمعية على مستوى المحليات لربط المتطوعين والمجتمع، كما تمكن من تأهيل وبناء قدرات المنسقين من خلال (اقامة الدورات التدريبية وتطبيق قاعدة بيانات المتطوعين على مستوى الولايات ومناهج التدريب في مجال الاسعافات الأولية والصحة المجتمعية).

البرنامج ممول من قبل جمعيات الصليب الأحمر السويدى ،الكندي، الفنلندي والهولندي بإستهداف 10 ولايات ، وبقية الولايات بالدعم الذاتي.

الي جانب الاسعافات الاولية توضع خطة شهرية من قبل المتطوعين بالمحلية بالتنسيق مع ادارة الفرع بالولاية وباشراك افراد المجتمع الذين يتم تدريبهم فى الدورات التدريبية في المجالات الآتية:-

برامج الشباب والطلاب وندوات فى المدارس والجامعات والاندية الثقافية او اى تجمع للمواطنين.

التحصين حيث يقوم متطوعو الجمعية بدور نشط في الحملات القومية لتحصين الأطفال ضد شلل الأطفال وقد ساهم سابقاً المتطوعون بما لا يقل عن 50% من حجم الفئة المستهدفة.

الصحة الانجابية وذلك بتقديم خدمات تعبئة وتحريك المجتمع.

مكافحة الملاريا : يقوم المتطوعون المدربين بتوزيع الناموسيات المشبعة ومواصلة العمل في حملات التثقيف الصحى والتوعية و مكافحة البعوض عن طريق حملات الرش ، توزيع الجرعات الوقائية وذلك بالتعاون مع الإدارة القومية لمكافحة الملاريا.

برامج التوعية بمرض الايدز: سوف يتم تدريب عدد ۳٠٠ متطوع فى مجال مكافحة مرض الأيدز على أن يقدموا التثقيف الصحى المطلوب وحملات التوعية الصحية بالمدارس والجامعات والنوادي واستهداف كل مناطق تجمع المواطنين. يهدف البرنامج إلى توعية المواطنين عامة والشباب على وجه الخصوص بخطر الايدز وذلك عن طريق تدريب المجتمعات المحلية ومتطوعي جمعية الهلال الأحمر السوداني بإقامة الكورسات التثقيفية، ورش العمل، الندوات والسمنارات ومن ثم نشر رسالة البرنامج عن طريق الزيارات المنزلية والنشرات والمعارض والملصقات. ويتركز نشاط الجمعية في مجال التوعية ورفع الوعي الصحي والمساهمة مع الآخرين في البرنامج القومي. والجمعية عضو نشط في الشبكة السودانية القومية لمكافحة الإيدز.

حالات الكوارث: بناءً علي تجارب الجمعية في كوارث الفيضانات ، الجفاف والمجاعات في ولاية كسلا والبحر الاحمر ودارفور تستمر مشاركة البرنامج بتدريب ۱٠٠ متطوع من كل ولاية فى مجال الإستعداد للكوارث وذلك عن طريق تجهيزهم لمواجهة اى حاله طارئة وتحديد الخطوات الاولى التى يجب أن تتبع عند حدوث الكارثه للبدء بالعمل أن تكون الخطة ملائمة لاى نوع من الكوارث ( فيضانات –  نزاع مسلح –  حريق –  تدفق لاجئين – اوبئه). تشمل برامج الاستعداد للكوارث إعداد خريطة وقائمة  بالمستشفيات والمراكز الصحية بالمنطقة مع معرفة تخصصاتهم وحجم العمل واسم وعنوان المسئولين، عمل خريطة للمنطقة تحدد فيها مواقع المستشفيات والمراكز الصحية والمباني المهمة والطرق للوصول اليه وذلك لتوجيه المسعفين واخلاء الجرحى.

الوبائيات الموسمية كالسحائي: يقوم المتطوعون في هذا البرنامج بمواصلة العمل مع السلطات ضمن الخطط الشهرية.

صحة البيئة والمياه: يهدف البرنامج لمكافحة الكثير من الأمراض المتسببة من عدم النظافة والمياه الصالحة للشرب مثل امراض الإسهالات. يقوم المتطوعون المدربين بعمل الحملات الصحية من نظافة تثقيف صحي للمجتمع والمدارس والجامعات والأسواق. التأكد من نظافة مصادر المياه وفى حالة الكوارث التأكد من وجود مياه صالحة على الأقل ٥ لتر للشخص الواحد فى اليوم.

(د) استقطاب وادارة المتطوعين:

استخدام كافة الطرق والوسائل لاستقطاب المتطوعين لدعم وتوسيع التطوع بالبلاد وذلك عقب تلقيهم معلومات عن الجمعية عن طريق :

– البرامج الاعلامية المختلفة.

– برامج التدريب في الاسعافات الاولية.

– النشرات والاصدارات كالمجلات أو المطبقات او البوسترات وغيرها .

– التواصل الاجتماعي مع فروع جمعية الهلال الاحمر في جميع انحاء السودان.

– التعرف على جمعية الهلال الاحمر السوداني عبر نشاطها في الميدان او عبر الاتصال.

٤. الوسائل

هنالك العديد من الوسائل التي تعمل علي ضمان استمرارية هذا البرنامج وأنشطتة المختلفة واستمرارية النفعة واستمرارية الهياكل داخل المجتمع وتشمل:-

تكثيف المشاركة الشعبية في المحليات والشرائح المختلفة لدعم هياكل الجمعية علي مستوى الوحدات والتي تعتبر من الضمانات التي تؤكد استمرارية الهياكل بمشاركة المجتمع.

تنقيح وإعداد المواد التعليمية واعادة طباعة منهجى الإسعافات الأولية والرعاية الصحية الأولية لمدربين الوحدات والتبسيط في المعلومات وإستخدام وسائل تعليمية كأشرطة الفيديو والكمبيوتر.

تطوير العلاقة مع الاجهزة الاعلامية المرئية والمسموعة والمقرؤة .

تزويد الوحدات بالمواد الاسعافية للتدريب وتشجيع الوحدات علي الاستفادة من المواد المحلية.

استخدام كافة اساليب التحفيز والتنشيط للمحافظة على المتطوع واستغلال طاقاته وخبراته.

. النتائج المتوقعة

تحسن الوضع الصحي والاستمرار في تقديم العون لأكثر الفئات ضعفاً و حاجة في المجتمع والمساهمة في تقديم الخدمات الصحية الاجتماعية.

تنمية قدرات الفروع وتنمية الموارد البشرية والمادية وتوفر الإمكانيات للاعتماد على الذات.

العمل على استقطاب متطوعين جدد وتنشيطهم.

الاستمرار في نشاطات الإسعافات الأولية في المجتمع وتدريب المدربين والمتطوعين لنشره وسط المجتمع.

الاستعداد لمجابهة الكوارث بالإنذار المبكر وتحسين وتقنيات الاتصال والتقارير عن الوضع الصحي.

نشر المبادئ الأساسية للحركة الدولية وتوسيع الإلمام بها في وسط المتطوعين والمجتمع.

التعاون مع الأجهزة الرسمية التي تعمل كجهاز مساعد لها في المجال الصحي وتوسيع شبكة الاتصالات مع الجمعيات النظيرة الأخرى.

تطوير قدرات المجتمعات المحلية في التصدي لمشكلاتها الصحية لضمان استمرارية المشروعات المقدمة لهم.


للمشاركة في وسائل التواصل الاجتماعي